التاريخ: الموافق الاثنين 29/11/2021 الساعة: 20:14 بتوقيت القدس
إصابة العشرات في قمع مسيرات الجدار بالضفة
08/11/2013 [ 13:22 ]
تاريخ اضافة الخبر:
قمع مسيرات الجدار

رام الله- نبأ

أصيب العشرات من المواطنين الفلسطينيين، اليوم الجمعة، جراء تعرضهم للقمع من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي،احتجاجا على استمرار جدار الضم العنصري في الضفة الغربية

وأفاد مراسل وكالة " نبأ " ، أن قوات الاحتلال الاسرائيلي قمعت  مسيرة كفر قدوم الاسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح الشارع الرئيسي المغلق منذ سنوات.

وكانت قوات الاحتلال قد داهمت القرية خلال قمعها للمسيرة تحت غطاء كثيف من اطلاق قنابل الغاز والصوت التي استهدف معظمها المنازل السكنية مما ادى الى اصابة العشرات بحالات اختناق بينهم شيوخ واطفال ومتضامنين اجانب.

مواجهات بين شبان وجنود الاحتلال في كفر قدوم

وانطلقت المسيرة بمشاركة المئات من اهالي القرية وعدد من المتضامنين الاجانب ونشطاء السلام الاسرائيليين مرددين الشعارات الوطنية الداعية للوفاء لروح الشهيد القائد ابو عمار في الذكرى التاسعة لاستشهاده التي تصادف في الحادي عشر من هذا الشهر.

واكد المنسق الاعلامي لمسيرة كفر قدوم مراد اشتيوي ان الشعب الفلسطيني سيكون وفيا لروح قائده منسجما مع حلمه في اقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، مضيفا ان الاحتلال الاسرائيلي يضرب بعرض الحائط امال الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال عبر استمراره بسياسة التوسع الاستيطاني التي تقوض دعائم حل الدولتين.

وبين اشتيوي ان استمرار سلطات الاحتلال بإغلاق الشارع الرئيسي يشكل خطرا حقيقيا على اراضي القرية القريبة منه وبالتالي تكون عرضة للمصادرة لصالح توسعة مستوطنة قدوميم المقامة على اراضي القرية.

ودعا اشتيوي وزير الشؤون المدنية  حسين الشيخ الى الاهتمام بقضية الشارع المغلق وطرحها للحل مع الجانب الاسرائيلي لما لها من اهمية لتحقيق حياة افضل لأهالي القرية.

كما و قمعت قوات الإحتلال مسيرة المعصرة الأسبوعية ببيت لحم، واعتقلت متضامنا فرنسيا.

وأفاد منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان في محافظة بيت لحم حسن بريجية، وفق ما ذكرته الوكالة الرسمية للأنباء بأن جنود الاحتلال اعتدوا على المشاركين في المسيرة واعتقلوا متضامنا فرنسيا يدعى جاكي.

وأشار بريجية إلى أن المشاركين، وعلى طريقتهم الخاصة المناهضة للجدار، نظموا مباراة كروية قرب الجدار شارك فيها متضامنون أجانب، إلا أن جنود الاحتلال حاصروهم ومنعوهم من مواصلة اللعب.

جانب من مسيرة النبي صالح الأسبوعية

كذلك أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، في مسيرة النبي صالح الأسبوعية.

وقالت حركة المقاومة الشعبية الفلسطينية في القرية، (انتفاضة)، إن المسيرة، التي انطلقت اليوم تحت شعار 'الوفاء للياسر ودماء الشهداء'، جابت شوارع القرية، ورفع المشاركون فيها صور الرئيس الشهيد الراحل ياسر عرفات، والعلم الفلسطيني، وصولا إلى مدخل القرية الرئيس حيث البوابة الحديدية.

وأضافت 'انتفاضة' أن المتظاهرين حاولوا فتح البوابة المغلقة منذ حوالي 10 سنوات، وسط ترديد الهتافات المطالبة بإزالة الحواجز وفتح الطرق، وزوال الاحتلال، والتنديد باغتيال الاحتلال لشابين من جنين والخليل على حاجزي زعترة والكونتينر ليلة أمس.

وبينت أن جنود الاحتلال هاجموا المشاركين بالمسيرة وأطلقوا وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوبهم، ما أسفر عن إصابة العشرات بحالات اختناق، إضافة لإلحاق أضرار بالممتلكات العامة والخاصة.

جانب من مسيرة بلعين الأسبوعية

كذلك أصيب عدد من الشبان بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات اندلعت بين جيش الاحتلال والمواطنين في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، عقب تشييع جثمان الشاب أنس الأطرش،الذي استشهد ليلة أمس على حاجز الكونتينر.

وأفاد مراسلنا بأن المواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال في مركز المدينة التجاري، ما أسفر عن إصابة عدد من الشبان بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، جرى علاجهم ميدانيا من قبل الطواقم العاملة في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.

وأضاف مراسلنا أن جنود الاحتلال اعتلوا أسطح عدة منازل في منطقة باب الزاوية، وأطلقوا قنابل الصوت والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب المواطنين.

وكانت جماهير محافظة الخليل شيعت عقب صلاة الجمعة الشهيد الأطرش من مسجد جامعة بوليتكنك فلسطين (أبو عيشة) إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء بمنطقة وادي الهرية بمشاركة رسمية وشعبية.وردد المشيعون الهتافات المنددة بالجرائم الإسرائيلية بحق أبناء شعبنا

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق