التاريخ: الموافق الاربعاء 15/07/2020 الساعة: 01:37 بتوقيت القدس
فصائل عبر نبأ:عملية القدس تأكيد على استمرار الانتفاضة
09/10/2016 [ 12:38 ]
تاريخ اضافة الخبر:
عملية القدس

خاص نبأ – فراس الأحمد

أكدت الفصائل الفلسطينية، أن عملية إطلاق نار البطولية في القدس التي نفذها الإستشهادى  مصباح أبو صبيح ، وأسفرت عن إصابة 8 إصابات بينهم 3 بحالة خطرة، هي عملية نوعية ورد طبيعي على استمرار جرائم الاحتلال ومستوطنيه.

وأكد الفصائل وفق تقرير وكالة " نبأ " ، أن عملية القدس البطولية دليل ورسالة واضحة بأن انتفاضة القدس مستمرة نحو تحقيق أهدافها وتتعاظم قوتها بفعل إصرار شعبنا لنيل الحرية

المجاهدين : الانتفاضة مستمرة

هذا و باركت حركة المجاهدين الفلسطينية عملية اطلاق النار في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، وأوضحت الحركة بان الانتفاضة مستمرة مهما كانت المؤامرات والتحديات.

وبيّن د.سالم عطاالله "أبو محمود" عضو مكتب الامانة العامة للحركة في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك " بأن شعبنا ليس لديه خيار إلا استمرار الانتفاضة وتحقيق أهدافها لأن الشباب الفلسطيني يرفض الاحتلال.

وأضاف عطاالله إن انتفاضة القدس ستبقى مستمرة بدماء شعبنا وحيوية شبابنا المنتفضين، ولن تخضع لأية مؤامرة لإخمادها مؤكدا أن العملية جاءت بمثابة صفعة على جبين الاحتلال بعد كل ظنونه أنه قد أخمدَ لهيب الانتفاضة .

الشعبية: الصراع مع المحتل مفتوح

هذا عبّر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول، عن اشادته بعملية إطلاق النار البطولية في القدس المحتلة، التي أدت لإصابة ستة مستوطنين، مؤكدًا أنّها تأتي في سياق الانتفاضة الثالثة المتجددة، وكرد طبيعي على ممارسات الاحتلال ومستوطنيه، وتأكيداً على هوية القدس الفلسطينية ومكانتها السياسية والدينية النقيضة لمخططات العدو الرامية إلى تهويدها.

 وقال الغول في تصريح صحفي" وفق ما أفاد به مراسل ووكالة " نبأ " ، تأتي العملية من قلب مدينة القدس لتؤكد أنّ الصراع مفتوح مع العدو الإسرائيلي على كل بقعة من أرض فلسطين، وأن اجراءاته الأمنية والظروف المجافية لن تحول دون استمرار المقاومة".

وبيّن الغول أنّ هذه العملية، تفرض مجدداً ضرورة احتضان وتطوير الحالة الشعبية الكفاحية ونظمها من خلال قيادة وطنية موحدة، وبأهداف محددة وواضحة تقود إلى انخراط مزيدٍ من القطاعات الشعبية فيها، وصولاً إلى تحقيق أهداف الانتفاضة في الحرية والاستقلال.

حماس و الجهاد : رد فعل طبيعي

واعتبرت حركة حماس على لسان  فوزي برهوم، الناطق باسم بإسمها، ان عملية القدس رد طبيعي على جرائم الإحتلال وانتهاكاته بحق شعبنا ومقدساته، وتأكيدا على استمرارية الانتفاضة وأن كل محاولات الاحتلال لكسرها وتصفيتها لن يكتب لها النجاح.

بينما أكدت حركة الجهاد الإسلامي ن العملية أردٌا طبيعيا على جرائم الاحتلال المتصاعدة، والاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى.

المقاومة الشعبية: انتفاضة القدس مستمرة

من جهته قال خالد الازبط الناطق الاعلامي لحركة المقاومة الشعبية بأن عملية القدس البطولية هي عملية نوعية بالمكان والتوقيت حيث أن دلالاتها قوية لكل المرجفين ولكل من يراهن بأن انتفاضة القدس قد وأدت , لأن العملية التي نفذت في قلب مدينة القدس المحتلة تدل على شرعية الدفاع عنها وأنها أرض محتلة , وتوقيت العملية يدلل على قوة شعبنا ومقاومته لاختراق كل الحواجز وافشال الاجراءات الأمنية الإسرائيلية وغيرها خاصة بعد الاعلان الإسرائيلي الأخير عن ضبطه لعشرات الأسلحة بالضفة الغربية والتي زعم انها معدة لتنفيذ العمليات الجهادية , واليوم كانت الرسالة بأن ما يملكه شعبنا أكبر مما يظن العدو بأنه سيطر عليه .

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق