التاريخ: الموافق الاحد 05/12/2021 الساعة: 21:36 بتوقيت القدس
القضاء السويدي يبقي مذكرة التوقيف الأوروبية بحق اسانج
17/09/2016 [ 12:22 ]
تاريخ اضافة الخبر:

ستوكهولم - نبأ

خسر جوليان اسانج جولة جديدة في معركته القضائية أمس في السويد حيث يسعى مؤسس موقع ويكيليكس منذ العام 2010 الى الغاء مذكرة توقيف اوروبية ارغمته على اللجوء الى سفارة الاكوادور في لندن.

وللمرة الثامنة في غضون ست سنوات ترفض محكمة سويدية طلب اسانج الاسترالي (45 عاما) وتبقي على مذكرة التوقيف الصادرة بحقه في اطار تحقيق حول اتهامات بالاغتصاب تعود الى 17 اب 2010 في ستوكهولم.

ويطالب اسانج الغاء المذكرة اذ يخشى في حال تطبيقها ان تسلمه السويد بعدها الى الولايات المتحدة حيث يمكن ان يحاكم بتهمة تسريب ملفات سرية على موقعه ويكيليكس.

واكدت محكمة الاستئناف في ستوكهولم أمس حكما ابتدائيا و»رفضت طلبه لرفع مذكرة التوقيف» مبررة ذلك ب»مخاطر افلاته من ملاحقات قضائية او ادانة».

ومن الممكن الاعتراض على قرار محكمة الاستئناف امام المحكمة العليا اذا قبلت النظر في القضية. وينفي اسانج الاتهامات الموجهة اليه بشدة ويندد بمؤامرة من اجل ترحيله الى الولايات المتحدة.(ا ف ب). 

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق