التاريخ: الموافق الاحد 05/12/2021 الساعة: 22:48 بتوقيت القدس
فتح:ما حدث مجزرة..محكمة بداية خانيونس تلغي تسجيل 6 قوائم لفتح
08/09/2016 [ 10:46 ]
تاريخ اضافة الخبر:
الارشيف

خانيونيس - نبأ

قررت محكمة بداية خانيونس، صباح اليوم الخميس، إلغاء قوائم حركة "فتح" المرشحة للانتخابات البلدية ببلديات "خانيونس وعبسان الكبيرة والقرارة والفخاري" بمحافظة خانيونس وقائمة "الشوكة" برفح.

ورفعت محكمة بداية خانيونس أول أمس جلستها المخصصة لاستئناف القرارات الصادرة عن لجنة الانتخابات المركزية برد الاعتراضات المقدمة من حماس على قوائم فتح في خانيونس جنوب القطاع.

يذكر أن، لجنة الانتخابات أكدت على لسان المتحدث باسمها فريد طعم الله، أن الطعون تقدم للمحاكم، ولا دخل للجنة الانتخابات بها، وقانون الانتخابات أوجب علينا القبول بما يصدر من المحكمة بشكل نهائي، فتلك المحاكم صاحبة اختصاص؛ وإن كانت دستورية أو غير ذلك لا دخل لنا كلجنة انتخابات بها.

للاطلاع أكثر اضغط هنا: للقانون الرأي الفصل في ما يختلفون حول الانتخابات المحلية

وبلغ اجمالي عدد القوائم المنافسة على انتخابات البلدية في المحافظات الجنوبية حوالي 48 قائمة وهي كتالي:

  1. بلدية خانيونس : 3 قوائم

  2. بلدية القرارة : 3 قوائم

  3. بلدية بني سهيلا: 4 قوائم

  4. خزاعة : 4 قوائم

  5. عبسان الجديد والكبيرة : 3 قوائم

  6. بلدية رفح : 3 قوائم

  7. بلدية الشوكة : 3 قوائم

  8. بلدية النصر : 3 قوائم

  9. بلدية غزة : 6 قوائم

  10. بيت حانون: 4 قوائم

  11. بيت لاهيا: 4 قوائم

  12. جباليا: 3 قوائم

  13. القرية البدوية : 5 قوائم

فتح: ما حدث مجزرة

من جهتها وصفت حركة التحرير الوطني "فتح"، اليوم الخميس، قرار محكمة بداية خان يونس، جنوب قطاع غزة " بإسقاط قوائم مرشحي الحركة للانتخابات المحلية في محافظتي خان يونس ورفح "بالمجزرة".

وقررت ما تسمى بمحكمة بداية خان يونس، إلغاء قوائم حركة فتح الانتخابية في بلديات خان يونس، وعبسان الكبيرة، والقرارة، والفخاري في خان يونس، وقائمة الشوكة في محافظة رفح جنوب القطاع.

وقال المتحدث باسم حركة فتح، الناطق باسم حملتها الانتخابية في غزة فايز أبو عيطة في تصريح  نشرته الوكالة الرسمية للانباء" وفا"، "إن حركة فتح اليوم تتعرض لمجزرة في محاكم حماس"، مضيفا "لم يجرؤوا علي منافسة قوائم حركة فتح، لأنها أفضل، وأشرف، وأكفأ قوائم، وفيها خيرة الناس".

وتابع أبو عيطة، "إننا في فتح لم نتوجه إلي محاكم "حماس" في غزة، لأننا كنا نعرف النتيجة سلفا، والغرض الأساسي من هذه الطعون والأحكام هو إفشال الانتخابات، وإعفاء "حماس" من هذا الاستحقاق الديمقراطي".

وشدّد على "ضرورة أن تتحمل لجنة الانتخابات المركزية وحكومة التوافق مسؤولياتها بشأن الكيفية والطريقة، التي قررت إجراء الانتخابات بموجبها في قطاع غزة، واتجاه افشال عملية الانتخابات"، مؤكدا أن "جميع هذه الطعون غير بريئة، والهدف منها افشال الانتخابات، وليس مجرد الطعن بشخص أو بقائمة".

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق